نظام السيسي يشترط لإعادة العلاقات مع تركيا

0

قال وزير خارجية النظام المصري، سامح شكري، إن تطبيع العلاقات مع تركيا تتطلب تغييرا في سياسات الأخيرة.

وخلال حضوره اجتماعا للجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، اتهم شكري أنقرة بتبني “مواقف سلبية”، معتبرا أن القاهرة “تحرص على استمرار العلاقات بين الشعبين المصري و التركي”.

وقال: “سياسة مصر تسعى للاستقرار في المنطقة، وعدم التدخل في شؤون الدول، والاحترام المتبادل”.

ودعا شكري تركيا إلى أن “تتسق أفعالها مع السياسات المصرية”، معتبرا أن ذلك من شأنه أن يشكل “أرضية مؤهلة للعلاقة الطبيعية”.

وبشأن العلاقات مع قطر، أكد شكري البدء بتنفيذ التزامات بيان العلا، بعد سنوات من القطيعة، مطالبا الدوحة بخطوات مماثلة.

وأشار شكري إلى وجود لجنة للمتابعة عقدت أولى جلساتها بالقاهرة لرصد التنفيذ، وتقييم مدى الالتزام القطري بما ورد بالبيان.

وقال: “من المبكر أن نصدر حكما نهائيا، وكل شيء قيد المراجعة والتقييم”، معتبرا أن “مصر لم تنتهج أبدا سياسة عدائية تجاه الشركاء العرب، ونتوقع أن تكون تلك سياسة الأشقاء تجاهنا”.

وتابع: “نأمل أن يكون هناك تنفيذ لبنود الاتفاق، وهناك رسالة إيجابية من الأشقاء في قطر بأنهم يرغبون وعازمون على استعادة زخم العلاقة في كافة النواحي السياسية و الاقتصادية”.

المصدر: وكالات

 

تعليقات فيسبوك
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.