معارض بريطاني: حزب “الاستقلال” لم يتأسس لقيادة حملات صليبية

0

أعلن الزعيم السابق لحزب الاستقلال البريطاني، المعارض، نايجل فاراج، استقالته من حزبه بداعي أن الحزب لم يتأسس لشن حملات صليبية ضد المسلمين.

جاء ذلك في مقالة كتبها فاراج الثلاثاء لصحيفة ديلي تلغراف البريطانية.

وانتقد فاراج، الرئيس الحالي للحزب جيرارد باتن، متهما إياه بجر الحزب إلى خط التطرف والعداء للإسلام.

وقال فاراج الذي ترأس حزب الاستقلال البريطاني من عام 2006 إلى عام 2015، إن “الاستقلال البريطاني” لم يتأسس لقيادة حملات صليبية.

كما انتقد تعيين اليميني المتطرف تومي روبنسون مستشارا للحزب من قِبل الرئيس الحالي جيرارد باتن.

يجدر بالذكر أن حزب الاستقلال البريطاني بزعامة باتن، نشر بيانا في مؤتمره الذي عقد في سبتمبر/ أيلول الماضي، تضمن سياسات معادية للإسلام، مثل فتح سجون خاصة للمسلمين، والتشديد الأمني على المهاجرين، وإلغاء القوانين الخاصة بمكافحة التمييز العرقي في البلاد.

الأناضول

تعليقات فيسبوك
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.