لاعبون يتضامنون مع اللاعب البحريني المحتجز في تايلاند

0

توجه الاتحاد الدولي للاعبي كرة القدم المحترفين بالطلب إلى أعضائه بمساعدة لاعب بحريني يحمل صفة لاجئ مهدد بالترحيل نحو بلاده عقب اعتقاله في تايلند قبل نحو شهرين.

واللاعب الدولي البحريني السابق حكيم العريبي يعيش ويلعب في أستراليا، واعتقل في بانكوك خلال شهر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي بناء على إخطار من الشرطة الدولية (الإنتربول) صدر بطلب من البحرين.

وأدين العريبي بمهاجمة مركز شرطة في البحرين وحكم عليه غيابيا بالسجن عشرة أعوام. ونفى اللاعب ارتكاب أي مخالفة.

وذكر الاتحاد الدولي للاعبين المحترفين أنه طالب لاعبيه “بمساعده زميلهم”، عارضا إجراءات من بينها التوقيع على التماس لمنظمة العفو الدولية.

وأضاف الاتحاد في بيان “دقت ساعة العمل ونطالب كافة اللاعبين للقيام بما يمكنهم لإنقاذ حكيم.. يجب أن يسمح له بالعودة إلى ملبورن حيث يلعب مع نادي باسكو فالي والسماح له بالعيش في سلام”.

وأكد أن العريبي سافر إلى تايلند مع زوجته لقضاء شهر العسل وبات الآن “محتجزا في زنزانة مكدسة”.

وينتقد العريبي بشدة الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم وأحد أقارب ملك البحرين.

ويشغل الشيخ سلمان أيضا منصب النائب الأول لرئيس للفيفا وترشح لرئاسة الفيفا في 2015.

وذكر اتحاد اللاعبين المحترفين أنه “قلق بشدة بشأن سلامته (العريبي) والطريقة التي ظلت بها سلطات كرة القدم الآسيوية.. صامتة إزاء المسألة”.

وذكرت حكومة البحرين أن العريبي يمكن أن يتقدم بطعن على الحكم إذا ما عاد إلى المملكة. وحصل العريبي على حق اللجوء في أستراليا عام 2017 عقب فراره من البحرين قبل ثلاث سنوات.

المصدر: الجزيرة

تعليقات فيسبوك
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.