قصة مقتل عبد الرحيم الحويطي

0

تداول ناشطون على وسائل التواصل الاجتماعي تسجيلا لمواطن سعودي يدعى عبد الرحيم عبد الرحيم أحمد محمود الحويطي من أهالي قرية الخريبة، يقول فيه إن السلطات السعودية تقوم بترحيل أبناء منطقته بالقوة، حيث تجبرهم على التوقيع على صكوك موافقة بإخلاء بيوتهم.

يُذكر أن قرية الخريبة تقع ضمن المرحلة الأولى من مشروع “نيوم” الذي بدأه ولي العهد السعودي محمد بن سلمان في أكتوبر/تشرين الأول 2017، والهدف من إخلائها قسرا من سكانها هو المباشرة بالمشروع المزمع إقامته على هذه البقعة الجغرافية.

عبد الرحيم الحويطي وثق قصته، التي انتهت بمقتله في منزله، بسلسلة مقاطع فيديو صورها بنفسه من منزله، اتهم فيها السلطات السعودية، بممارسة الإكراه بحق أبناء الحويطات، لإجبارهم على الرحيل عن أرضهم ومنازلهم بالقوة.

وقال الحويطي في التسجيل: ” أتوقع أن تقتلني الشرطة في بيتي وتتهمني بأني إرهابي وتلقي أسلحة بجوار جثتي مثل ما يحدث في مصر”، مضيفا: “أفضل السجن أو أي شيء آخر، حتى ولو كان القتل، على أن أترك بيتي وديرتي.

إلى ذلك، قال الحويطي إن هذا ما يحصل عندما يحكم الأطفال الذين يشاهدون الرسوم المتحركة

وبث نشطاء لقطات لإطلاق نار على منزله، مشيرين إلى أنه قتل بعد رفضه الإخلاء.

المصدر: وكالا

تعليقات فيسبوك
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.