قراران مفاجئان للكويت والسعودية

0

أعلنت الكويت، وقف الرحلات الجوية إلى 7 دول لمدة أسبوع؛ في إطار التدابير الاحترازية لمواجهة تداعيات فيروس “كورونا الجديد”.

وقالت الإدارة العامة للطيران المدني الكويتية في تعميم نقلته وكالة “الأناضول”، إنها اتخذت قراًرً، يقضي بوقف الرحلات إلى مصر والفلبين وسوريا ولبنان وسريلانكا وبنجلاديش والهند.

وأضافت: “يمنع دخول القادمين إلى الكويت من أي جنسية ممن لديهم إقامة صالحة أو سمة دخول سابقة، وكذلك المحولين من مطارات أخرى ممن كانوا متواجدين في الدول المشار إليها خلال الأسبوعين الماضيين”.

وأشارت إلى أنه “يسمح لمواطني الكويت القادمون من تلك الدول الدخول على أن تطبق عليهم إجراءات الحجر الصحي اللازمة”.

وبلغ عدد الإصابات بالفيروس في الكويت حتى ظهر الجمعة، 58 إصابة.

وفي السعودية، أعلن تعليق الحضور الجماهيري في جميع المنافسات الرياضية، اعتبارًا من السبت و”حتى إشعار آخر”، ضمن اجراءات احترازية لمنع انتشار فيروس “كورونا” المستجد.

وقالت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس)، الجمعة، إن القرار يأتي في ظل متابعة وزارة الرياضة باهتمام بالغ خلال الفترة الماضية، مستجدات انتشار كورونا في أغلب دول العالم، والتدابير الاحترازية التي اتخذتها الدولة على كافة الأصعدة.

وأضافت: “بناءً على التدابير الوقائية الصادرة من اللجنة المعنية بمتابعة مستجدات الوضع لهذا الفيروس، وانطلاقاً من حرص الوزارة على سلامة الجميع، ولمنع انتشار هذا الفيروس خصوصاً في الأماكن التي تشهد تجمعاً كثيفاً للحشود البشرية، تقرر تعليق الحضور الجماهيري في جميع المنافسات الرياضية في كافة الألعاب”.

وأوضحت أن سريان القرار سيكون اعتبارا من السبت حتى إشعار آخر، على أن تتم مراجعة الأمر بشكل مستمر مع الجهات ذات العلاقة.

وشددت السلطات السعودية على مواطنيها عدم السفر إلى إيران نهائيا، مشيرة إلى أنه سيتم اتخاذ إجراءات نظامية مشددة، بحق أي مواطن يرتكب هذا الفعل بعد نشر الإعلان.

وحتى مساء الجمعة، وصل عدد حالات الإصابة بكورونا في السعودية إلى 5 إصابات.

والخميس، أعلنت السلطات السعودية إغلاق الحرمين الشريفين بين صلاتي العشاء والفجر، ضمن ما قالت إنها “إجراءات احترازية لمنع العدوى”.

وقبلها بيوم، أعلنت المملكة تعليق أداء العمرة على المواطنين والمقيمين فيها، حتى إشعار آخر، كإحدى أدوات منع تفشي فيروس كورونا.

وظهر الفيروس، أول مرة، في مدينة ووهان وسط الصين، 12 ديسمبر 2019، وانتشر حتى صباح الجمعة في 90 دولة، بينها 14 دولة عربية، ما أدى إلى حالة رعب تسود العالم، فيما أعلنت منظمة الصحة العالمية حالة طوارئ على نطاق دولي لمواجهته.

وأصاب الفيروس أكثر من 100 ألف حول العالم، توفي منهم أكثر من 3400، أغلبهم في الصين وكوريا الجنوبية وإيران وإيطاليا، وأدى إلى تعليق العمرة، وتأجيل أو إلغاء فعاليات رياضية وسياسية واقتصادية حول العالم، وسط جهود متسارعة لاحتواء المرض.

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.