صحف سعودية وإماراتية تبدي تخوفا وقلقا بعد انتصار “طالبان”

0

أبرزت صحف سعودية انتصار حركة “طالبان” الأفغانية على القوات الحكومية بشكل متسارع، وسيطرتها على القصر الرئاسي في كابول.

وتناولت صحف عربية الموقف الأمريكي المثير للجدل، إذ إن انتصار طالبان يأتي بعد أسابيع فقط من خروج القوات الأمريكية من أفغانستان.

الصحف السعودية كانت الأكثر سخطا تجاه ما جرى، إذ أفردت صحيفة “عكاظ” عدة مقالات تعتبر أن ما جرى “مهزلة” بتنسيق أمريكي.

وعنونت “عكاظ” في عددها الاثنين “كابول في عهدة طالبان”.

واعتبر الكاتب جميل الذيابي أن إدارة الرئيس الديمقراطي جو بايدن، خذلت أفغانستان، محذرا من القوى التي ستخلف واشنطن في أفغانستان، وهي “روسيا، الصين، باكستان، وإيران”.

فيما قالت صحيفة “الاتحاد” الإماراتية في افتتاحيتها إن “الكثير من الأفغان يخشون عودة طالبان بعقلية حكمها السابق (1996- 2001) قبل أن يطردها التحالف الدولي بعد اعتداءات 11 سبتمبر التي نفذتها جماعة القاعدة الإرهابية التي كانت تؤويها، لا سيما أن هناك اتهامات بارتكابها الكثير من الفظائع في المناطق التي سيطرت عليها في الفترة الأخيرة”.

وتابعت: “بانتظار أن تتضح معالم المرحلة المقبلة، يبدو أن هناك توافقاً عالمياً على عدم الاعتراف بحكومة من صنع طالبان، والإصرار على مطالبتها أولاً بتأمين الحماية للمدنيين عبر إنهاء العنف واحترام حقوق الإنسان، والدفع ثانياً باتجاه حل سلمي يشمل جميع الأطراف على طاولة حوار، تكون بديلاً لدوامة لا تنتهي من حمامات الدم”.

وعنونت صحيفة “الخليج” افتتاحيتها بـ”أفغانستان إلى المجهول”، ووصفت الوضع الحالي بأن “أفغانستان عادت إلى محنتها القديمة”.

وتابعت: “لا يبشر الوضع الأفغاني المريب باستقرار أو سلام قريب في ظل مخاوف مشروعة وتقارير عن انتهاكات لحقوق الإنسان وحوادث انتقام، على الرغم من التطمينات التي زودت بها حركة طالبان وسائل الإعلام”.

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.