روحاني: رفعنا تخصيب اليورانيوم إلى 60% ردا على ضربة نطنز

0

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني، الأربعاء، إن قرار رفع التخصيب بنسبة 60 بالمئة، يأتي ردا على استهداف منشأة نطنز النووية.

روحاني وفي جلسة حكومية صباح اليوم، قال: “القرار جاء ردا على خبث الأعداء”، وهدد: “نرد على مؤامرات الصهاينة ضدنا وهذا يمثل الخطوة الأولى من جانبنا”.

وتابع: “نقطع أيديكم التي تستهدف نطنز، نحن لن نقف مكتوفي الأيدي، وقطعنا أيديكم مرتين سابقا، الأولى عند نصب جهاز الطرد المركزي من طراز IR6، والثانية عند التخصيب بنسبة 60 بالمائة”.

وأضاف: “إذا كنتم تبحثون عن وضع عقبات أمام برنامج إيران النووي السلمي الذي يجري تحت إشراف الوكالة الدولية، فنحن نعمل في الإطار المحدد”.

واعتبر روحاني أنه من الخطأ الظهور بمظهر الضعيف أمام الضغوطات التي تواجهها إيران منذ 3 سنوات.

وتساءل: “من هي أمريكا؟ إننا نملك القوة ونجري مفاوضات مع أمريكا وأجرينا مفاوضات معها خلال خطة العمل المشترك الشاملة وفرضنا أنفسنا أمامها”.

واستعرض روحاني قدرات إيران في مختلف المجالات بما فيها الإنتاج والقوة الناعمة والتكنولوجيا المتقدمة، وقال: “نكون أقوياء في المفاوضات ونتحلى بالمنطق القوي. يمكننا فرض أنفسنا أمام العدو”.

وعن مباحثات فيينا، قال روحاني: “يجب ألا تخافوا من المفاوضات، هي تتسم بتعقيدات خاصة ورغم ذلك يجب ألا تخافوا منها”.

وأضاف: “لسنا مستعجلين لإجراء المفاوضات، إننا مستعدون لها وكلامنا واضح، وموعد المفاوضات يتوقف على الطرف الآخر، ويجب على أمريكا أن تعود إلى الظروف التي كانت سائدة في العام 2015”.

ويعد التخصيب بنسبة 60 بالمئة خطوة إضافية وغير مسبوقة في عودة إيران عن الالتزامات التي قطعتها بموجب الاتفاق الدولي المبرم مع القوى الكبرى في 2015 للحد من أنشطتها النووية.

وكانت إيران تخصّب اليورانيوم بنسبة 20 بالمئة فقط، وهي نسبة أعلى بكثير من معدّل 3.67 بالمئة المنصوص عليه في الاتفاق الدولي حول البرنامج النووي الإيراني المبرم في فيينا عام 2015.

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.