“حل سياسي” لسرت والجفرة

0

بحث السفير الأمريكي في ليبيا ريتشارد نورلاند مع المسؤولين الأتراك خطوات الوصول لحل منزوع السلاح في سرت والجفرة، وتحقيق انسحاب كامل ومتبادل للقوات الأجنبية والمرتزقة.

وقالت السفارة الأمريكية في ليبيا، في بيان لها نشرته عبر صفحتها بـ”فيسبوك” الأربعاء، إن الجانبين ناقشا تمكين المؤسسة الوطنية للنفط من استئناف عملها الحيوي، وتعزيز الشفافية والإصلاحات الاقتصادية.

وأكد البيان على الحاجة الملحة لدعم الأصوات الليبية التي تسعى بصدق إلى إنهاء الصراع، والعودة إلى الحوار السياسي الذي تسيره الأمم المتحدة، مع الاحترام الكامل لسيادة ليبيا وسلامتها الإقليمية.

وكان وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، كشف بطرابلس في 6 آب/ أغسطس الجاري، عن عرض لتسليم سرت والجفرة إلى الحكومة الليبية، ولم يوضح من قدّم هذا العرض، هل هي الولايات المتحدة الأمريكية أم روسيا.

واتفقت تركيا وروسيا على أنه لا حل عسكريا للأزمة في ليبيا، ولا يمكن حل المشكلة إلا عبر عملية سياسية بقيادة الليبيين ورعايتهم، وتسهيل من الأمم المتحدة (..) وإعلان وقف إطلاق نار دائم، وتعزيز الحوار السياسي بين الليبيين، وإنشاء مجموعة عمل مشتركة خاصة بليبيا (بين روسيا وتركيا).

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.