حفتر يواصل التحشيد في سرت

0

قالت وزارة الدفاع الليبية، إن إحصائية ضحايا الألغام التي زرعتها قوات اللواء المتقاعد، خليفة حفتر، جنوبي العاصمة طرابلس ومدينة سرت (شمال وسط) ارتفعت إلى 55 وفاة، في حين يواصل الأخير حشد قواته في مدينة سرت الاستراتيجية.

وأضافت الوزارة، في بيان، أن إجمالي الضحايا ارتفع إلى 162، بينها 55 وفاة و107 مصابين.

وأشارت إلى أن الضحايا بينهم 64 من المختصين في مجال إزالة الألغام، و98 من المدنيين.

ولفتت إلى أن الإحصائية تم تسجيلها في الفترة بين 22 أيار/ مايو الماضي و9 آب/ أغسطس الجاري.

وفي 13 تموز/ يوليو الماضي، حذرت الأمم المتحدة من المخاطر الناجمة عن الألغام والمتفجرات التي زرعتها قوات حفتر جنوبي طرابلس وفي سرت، وقالت إن “52 شخصا لقوا مصرعهم وأصيب 96 آخرون، بسبب هذه الألغام”.

وعلى صعيد التحشيدات في مدينة سرت، قال الناطق باسم غرفة عمليات تحرير سرت والجفرة، العميد عبدالهادي دراه، بتحليق طيران حربي في سماء جنوب منطقة بوقرين غربي سرت، نافيا انسحاب مرتزقة فاغنر من سرت والجفرة.

وأكد دراه، في تصريحات نشرتها قناة “ليبيا الأحرار”، هبوط طائرة شحن عسكرية في قاعدة الجفرة الجوية، بعد يومين من إعلان هبوط طائرتي يوشن 76 بمطار الأبرق شرقي البلاد قادمتين من مطار اللاذقية السورية، ويعتقد أنها تحمل عتادا عسكريا لقوات حفتر.

وشن حفتر، بدعم من دول عربية وأوروبية، عدوانا على العاصمة طرابلس، انطلاقا من الرابع من نيسان/ أبريل 2019، قبل أن يحقق الجيش الليبي انتصارات عليها، أبرزها تحرير كامل الحدود الإدارية للعاصمة، ومدينتي ترهونة وبني وليد، وكامل مدن الساحل الغربي، وقاعدة الوطية الجوية، وبلدات بالجبل الغربي.

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.