ترامب يكثف جولاته الانتخابية ويصف بايدن بالمجرم

0

كثف الرئيس الأميركي دونالد ترامب سلسلة تجمعاته الانتخابية في أنحاء الولايات المتحدة، والتي كان آخرها في ميشيغان، حيث وصف منافسه الديمقراطي جو بايدن بالمجرم.

ويسود “التشاؤم” المعسكر الجمهوري، وسط تراجع حظوظ ترامب في استطلاعات الرأي.

وأمام تجمع حاشد في مسكيغون بولاية ميشيغان، قال ترامب إن الديمقراطيين يريدون “محو التاريخ الأميركي وتدمير القيم الأميركية وأسلوب الحياة الأميركي”.

وأضاف أمام أنصاره أن “جو بايدن سياسي فاسد”، وعائلته تمثل “مشروعا إجراميا”، وأن بايدن “مجرم، لقد ارتكب جرائم.. إنه يمثل خطرا على الأمن القومي”.

واتهم ترامب الديمقراطيين بالتجسس على حملته في الانتخابات الماضية، وقال إن الأمر لم يبد له حينها انتقالا سلسا للسلطة.

كما اعتبر الانتخابات الرئاسية الحالية خيارا بين تعافي الاقتصاد الأميركي تحت إدارته وبين ما وصفه بالركود الاقتصادي تحت قيادة بايدن في حال فوزه.

وتيرة محمومة

وتعكس الوتيرة المحمومة للتجمعات الانتخابية التي ينتهجها ترامب (74 عاما) وحقيقة أنه اضطر لتكريس وقت لولايات على غرار جورجيا وفلوريدا -اللتين منحتاه الفوز في 2016- قلقا متزايدا في أوساط الحزب الجمهوري بشأن حظوظه في الفوز، وإن كان معاونوه يسعون لإظهار الثقة بالنفس.

وقالت المتحدثة باسمه كايلي ماكيناني على فوكس نيوز إن “إستراتيجية الرئيس ترامب تتمثل بالعمل جاهدا لكسب أصوات الشعب الأميركي”.

وأضافت “لهذا السبب سيكون في ولايتين اليوم، وسيجري تجمعين انتخابيين غدا واثنين آخرين في أريزونا الاثنين، وسيبذل كامل طاقته”.

وعلى الضفة الأخرى من المنافسة، سيبقى بايدن (77 عاما) -الذي زار ميشيغان في إطار حملته الجمعة- في بلدته ويلمينغتون في ديلاوير.

لكنه أصدر بيانا للناخبين في ويسكونسن قبل ساعات من موعد وصول ترامب المرتقب إليها، ركز فيه على موضوعه المفضل في مواجهة منافسه، وهو طريقة تعاطي ترامب مع أزمة كورونا.

آخر مناظرة

ومن المقرر أن تُجرى الخميس آخر مناظرة تلفزيونية بين المرشحيْن، وستكون -حسب مراقبين- آخر فرصة لترامب للدفاع عن نفسه أمام جمهور واسع، علما أن أكثر من 21 مليون أميركي أدلوا بأصواتهم حتى الآن في اقتراع مبكر.

وأفادت ماكيناني بأن ترامب سيستغل المناظرة الأخيرة “للتحدث عن تعافيه الرائع” من كورونا، لكن مهمة الرئيس ستكون صعبة في هذا الصدد، حسب محللين.

وأودى الفيروس بأكثر من 215 ألف شخص في الولايات المتحدة، في حصيلة هي الأسوأ على صعيد العالم، فيما سخر الرئيس مرارا من إرشادات خبراء الصحة أو تجاهلها.

ومع اقتراب موعد الاستحقاق المقرر في الثالث من الشهر المقبل، تظهر نتائج الاستطلاعات تقدم بايدن، فيما أعرب أعضاء جمهوريون في مجلس الشيوخ علنا عن شكوكهم حيال زعيم حزبهم.

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.