اليوم تباع قطع آثار مصرية في أمريكا، فهل من مُنقذ!!

0

تباع اليوم العشرات من قطع الآثار المصرية ضمن (400) قطعة آثار رائعة تعود للحضارات اليونانية والرومانية والبيزنطية والأسيوية وغيرها من حضارات العالم القديم.

سيتم البيع من خلال (مزاد علني) بولاية كاليفورنيا الساعة (التاسعة صباحا) بتوقيت الولايات المتحدة الأمريكية وسيستمر طوال اليوم .. وبسبب كورونا سيتم البيع من خلال الانترنت، ومن خلال المكالمات التليفونية !!

يقول (جابرييل فاندرفورت)، رئيس ومالك المزاد: “إنه وبسبب القيود التي تفرضها دول العالم بشأن ضرورة البعد الاجتماعي بسبب فيروس كوفيد 19، فإن المعاينات المباشرة للقطع الأثرية سيكون صعبا، ولذا فإنه يسعدنا إرسال الكثير من الصور لمن يريد الشراء والمعاينة من خلال موقعنا على الانترنت”

وقال فاندرفورت: “نحن نقدم مجموعة مذهلة من الآثار المتنوعة ذات الثقافات المختلفة، بالإضافة إلى مجموعة رائعة من الحفريات، حيث سيحصل راغبي اقتناء القطع الأثرية على بعض القطع الرائعة بالفعل بأسعار رائعة”!!

ومن بين القطع الأثرية المصرية التي ستباع اليوم بالمزاد:

– لوحة مصرية من غطاء تابوت؛ تعود للفترة المتأخرة، أي من حوالي 664-332 قبل الميلاد، بالإضافة إلى قناع المومياء” بحجم 33 بوصة × 14 بوصة، وموضوعة على حامل خشبي مخصص. والسعر المبدئي لها ما بين: 10000 دولار -12000 دولار.

– لوحة جنائزية كبيرة من الحجر الجيري القبطي، تعود للقرن الرابع أو الخامس الميلادي، وهي تصور شابًا راكعًا على كرسي أو وسادة داخل كوة مقببة مدعومة بأعمدة كورنثية، ويبلغ ارتفاعها 22 بوصة، ويتراوح سعرها المبدئي ما بين 6500 -9000 دولار.
ومن أجل التشجيع على البيع – وفي غفلة منا – سيتم البيع بالتقسيط.

وفي النهاية يقول مالك المزاد: “يمكن للمشترين الشعور بالأمان لأننا لا نقدم سوى قطع أثرية حقيقية. !!

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.