النظام السوري يخرق اتفاق سوتشي

0

في 17 سبتمبر/أيلول 2018 أبرمت كل من تركيا وروسيا اتفاقية سوتشي بهدف تثبيت وقف إطلاق النار في إدلب، وسحبت بموجبها المعارضة أسلحتها الثقيلة من المنطقة التي شملها الاتفاق في 10 أكتوبر/تشرين الأول 2018.

وعلى إثر الاتفاقية أوقفت روسيا وقوات النظام السوري غاراتهما الجوية على إدلب لفترة وجيزة، مما سمح بعودة نحو 80 ألف سوري نازح إلى ديارهم.

إلا أن فترة الهدوء لم تطل، فما لبث النظام، والميليشيات الإيرانية المساندة له، أن عادوا إلى قصف المناطق التي تدخل ضمن مناطق التهدئة التي تنص عليها الاتفاقية، وهو ما بات يهدد بقاءها بشكل كبير.

وقبل يومين، قامت قوات النظام السوري والمجموعات الموالية لإيران، بقصف بلدة التمانعة في إدلب بقنابل الفوسفور الأبيض، حيث لقي 34 مدنيا بينهم 4 أطفال و23 امرأة مصرعهم نتيجة الهجمات.

المصدر: الأناضول

تعليقات فيسبوك
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.