الكنيسة تلغي طقوس «أسبوع الآلام»

0

أعلنت الكنيسة الأرثوذكسية في مصر، الخميس، تعليق أهم صلوات العام المعروفة باسم «الأسبوع المقدس» تحسبا من انتشار فيروس كورونا.

جاء ذلك في بيان للكنيسة القبطية الأرثوذكسية، عقب اجتماع ترأسه بابا أقباط مصر، لمناقشة آخر التطورات بشأن انتشار الفيروس.

وقال البيان: «قررت الكنيسة استمرار تعليق جميع الصلوات بالكنائس، بما فيها صلوات الأسبوع المقدس (الذي يبدأ في 12 أبريل)، لحين استقرار الأوضاع وانتهاء الأسباب الصحية التي دعت لذلك».

ويعرف «الأسبوع المقدس» أو «أسبوع الآلام» بأنه آخر أسابيع الصوم الكبير، والذي يسبق أكبر احتفالات الكنيسة المصرية بعيد الفصح أو القيامة ويعتبر من أهم الصلوات لدى المسيحيين في مصر.

وفي 21 مارس، أعلنت الكنيسة إغلاق جميع الكنائس وإيقاف الخدمات الطقسية والقداسات والأنشطة لمدة أسبوعين، ضمن حزمة إجراءات احترازية اتخذتها السلطات المصرية للحد من انتشار فيروس كورونا.

وفي وقت سابق الخميس، أعلن رئيس الوزراء «مصطفى مدبولي»، في مؤتمر صحفي، 71 إصابة جديدة بكورونا ليرتفع الإجمالي إلى 850، في أكبر حصيلة يومية، فيما وصل عدد الوفيات 52 شخصا.

وحتى مساء الخميس، تخطت إصابات كورونا حاجز المليون حول العالم، توفي منهم أكثر من 51 ألفا، فيما تعافى ما يزيد عن 210 آلاف.

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.