الشيوخ يعارض قرارات ترامب بالانسحاب من سوريا وأفغانستان

0

صوت مجلس الشيوخ الأميركي أمس بأغلبية كبيرة على تعديل يعارض قرار ترامب سحب قوات بلاده من سوريا وأفغانستان، محذرا من أن أي انسحاب متسرع من هذين البلدين سيضر بالأمن القومي الأميركي بسبب استمرار تهديدات التنظيمات المتشددة كتنظيم داعش وتنظيم القاعدة.

وأيد 70 عضوا في مجلس الشيوخ -الذي يسيطر عليه الجمهوريون- مقابل معارضة 26 آخرين لتعديل غير ملزم على قانون يتعلق بأمن أميركا في منطقة الشرق الأوسط.

وكان ثلاثة منهم فقط قد صوتوا ضد التعديل في التصويت النهائي عليه أمس الاثنين، وهو ما يشير إلى المعارضة الكبيرة في صفوف الحزب الجمهوري الذي ينتمي إليه الرئيس ترامب.

وعبر المشرعون عن رأيهم بأن “الولايات المتحدة تواجه حاليا تهديدات من مجموعات إرهابية تعمل في سوريا وأفغانستان، وأن أي انسحاب متسرع للولايات المتحدة يمكن أن يعرض التقدم المحقق وكذلك الأمن القومي للخطر، ويخلق فراغا في سوريا ستملؤه إيران أو روسيا”.

المصدر: الجزيرة

تعليقات فيسبوك
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.