السيسي يقود اتصالات لإعادة خط التفاوض بين عباس ونتنياهو

0

كشفت القناة “12” العبرية، الجمعة، عن اتصالات أجراها رئيس الانقلاب في مصر عبد الفتاح السيسي، بهدف استئناف المفاوضات بين الفلسطينيين والاحتلال الإسرائيلي.

وذكرت أن السيسي أجرى “محادثات منفصلة مع وزيري خارجية الاحتلال الإسرائيلي غابي أشكنازي، والفلسطيني رياض المالكي، في محاولة لاستئناف المفاوضات بين الطرفين”.

ولم تذكر القناة المصدر الذي استندت إليه في معلوماتها، ولا تفاصيل أوفى عن المحادثات ووقتها ونتائجها.

لكنها قالت إن الرئيس الفلسطيني محمود عباس “يدعم المبادرة المصرية”، في إشارة إلى اتصالات السيسي بالجانبين.

واستدركت: “إلا أنه (عباس) لا ينوي التراجع عن طلبه بعقد مؤتمر دولي للسلام، مطلع العام المقبل، تحت رعاية اللجنة الرباعية (الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة وروسيا).

وقبل أيام، قالت قناة “i24” العبرية الخاصة؛ إن “السيسي مهتم باستضافة بلاده قمة سلام مشتركة بين عباس و(رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين) نتنياهو”.

وأضافت: “من شأن استئناف المفاوضات أن يعود بالفائدة على مصر، ويعيد إلى القاهرة بريقها مجددا، كمحور رئيسي في الشرق الأوسط الذي يؤثر إلى جانب دول الخليج”.

ولم تُعلق السلطات المصرية والإسرائيلية والفلسطينية على تلك الأنباء حتى الساعة 16:50 ت.غ.

وعملية السلام بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، مجمدة منذ نيسان/ أبريل 2014، جراء رفض تل أبيب وقف الاستيطان في الأراضي المحتلة، وتنكرها لحدود 1967 كأساس للتفاوض على إقامة دولة فلسطينية.

ويعرب الفلسطينيون عن تفاؤل حذر بعد فوز المرشح الديمقراطي جو بايدن، برئاسة الولايات المتحدة، على منافسه الرئيس الحالي دونالد ترامب.

وأعلن مسؤولون فلسطينيون في أكثر من مناسبة، استعدادهم للعودة إلى المفاوضات وفق قرارات الشرعية الدولية.

لكن هناك تحركات بالمنطقة في الفترة الأخيرة تؤشر إلى إمكانية استئنافها.

إذ جدد الرئيس عباس، الثلاثاء، دعوته الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، إلى عقد مؤتمر دولي للسلام مطلع العام المقبل بالتعاون مع اللجنة الرباعية.

ويهدف المؤتمر، بحسب عباس، إلى الانخراط في عملية سلام حقيقية على أساس القانون الدولي والشرعية الدولية ومرجعيات عملية السلام، وبما يؤدي إلى إنهاء الاحتلال ونيل الشعب الفلسطيني حريته واستقلاله.

كما بحث السيسي وعباس بالقاهرة، الاثنين، مستجدات القضية الفلسطينية وعملية السلام بالشرق الأوسط.

وبحث وزيرا خارجية الأردن أيمن الصفدي، وإسرائيل غابي أشكنازي، الخميس، جهود استئناف مفاوضات السلام الإسرائيلية الفلسطينية.

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.