الرئيس الأفغاني يرفض أي اتفاق مع طالبان لا تكون حكومته طرفا فيها

0

رفض الرئيس الأفغاني أشرف غني إبرام أي اتفاق سلام بين حركة طالبان والولايات المتحدة دون مشاركة الحكومة الأفغانية، التي هي من يصنع القرار، وذلك في وقت يستمر فيه منتدى الحوار الأفغاني في العاصمة الروسية موسكو بمشاركة طالبان وشخصيات من المعارضة، وغياب حكومة كابل.

وقال الرئيس الأفغاني في مقابلة تلفزيونية “في نهاية أي اتفاق سلام فإن صانع القرار سيكون الحكومة الأفغانية”، مضيفا أنه لا يمكن لأي أحد تنحية الحكومة جانبا.

وجاء تصريح غني ردا على استمرار جولات التفاوض بين طالبان وواشنطن في الدوحة دون مشاركة الحكومة الأفغانية، التي تصفها طالبان بأنها “دمية” في أيدي القوات الأجنبية، وعلى رأسها أميركا.

وكانت واشنطن وطالبان تحدثتا قبل أسبوع عن تحقيق تقدم في محادثات الدوحة الرامية إلى إبرام اتفاق لإنهاء الحرب المستمرة منذ 17 عاما، بما في ذلك وضع جدول زمني لانسحاب القوات الأجنبية من البلاد، وعلى رأسها القوات الأميركية.

المصدر: الجزيرة

تعليقات فيسبوك
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.