استغاثة من كورونا: عمال مصر في خطر

0

دشن مغردون مصريون وسم #عمال_مصر_في_خطر، لمهاجمة نظام الرئيس عبد الفتاح السيسي، الذي فضل الاقتصاد على سلامة العاملين في المصانع ومواقع البناء، بعد زيادة حالات الإصابة بفيروس كورونا بينهم، وغلق عدد منها وعزل المصابين والمناطق التي يعيشون فيها.

وكتبت دعاء محمد: “‏‎#عمال_مصر_في_خطر.. مش خطر ده كارثة فعلا أي مصنع فيه كثافة عددية وفيه اختلاط أكيد.. الحالات الي ظهرت كانت خالطت عمالا مثلهم ده غير عائلاتهم يعني بدون إجراءات السلامة للمصانع دي ممكن يتسبب في كارثة فعلا، وللأسف القوانين مخصصة للمساجد فقط لكن الاقتصاد يخافوا يقع”.

وقارن حسان: “‏‎#عمال_مصر_في_خطر.. ولاد البطة البيضة خليكوا في البيت.. ولاد البطة السوداء إنزلو الشغل”. وتساءلت حفصة: “‏‎#عمال_مصر_في_خطر..أين أصحاب البرطمان المصري.. أين الحقوقيون لتلك المهزلة المزرية.. ولا تحرك من أي مسؤول”.

وغرد عمر: “‏‎#عمال_مصر_في_خطر.. الاستهتار بأرواح المصريين ليس غريبا على تلك الدولة فإذا كان هذا حال المسؤولين تجاه المواطنين فلن يهتم أصحاب الأموال والشركات بمصير العمال من ذوي أصحاب عدم الضمير”.

واعتبرت نور: “‏‎#عمال_مصر_في_خطر.. عمال مصر جزء من خيرها وثروتها البشرية.. لكن للأسف السيسي يضحي بيهم من أجل المال”. وقال إمام: “‏لو لم أكن مصريا لوددت أن أكون مصريا.. حقيقة مش خيال .. كنا هنشوف الظلم ده كله فين غير في مصر.
#عمال_مصر_في_خطر”.

واعتبرت أمل: “‏‎#عمال_مصر_في_خطر بين مطرقة الجوع! وسندان الإصابة أو الموت”.

وانتقدت ريتاج: “‏‎#عمال_مصر_في_خطر.. مش خطر ده كارثة فعلا أي مصنع فيه كثافة عددية وفيه اختلاط أكيد الحالات اللي ظهرت كانت خالطت عمال كتير ده غير عائلاتهم ..
يعني بدون إجراءات السلامة للمصانع دي ممكن يتسبب في كارثة فعلا.. وللأسف القوانين مخصصة للمساجد فقط”.

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.