اتهامات للسعودية بمساعدة قاعدة اليمن

0
ورد ضمن تحقيق أجرته محطة سي إن إن الأميركية أن أسلحة أميركية زودت بها واشنطن التحالف السعودي الإماراتي في اليمن، قد وصلت إلى مقاتلين مرتبطين بالقاعدة وإيران، وخلص التحقيق إلى أن السعودية وحلفاءها نقلوا أسلحة أميركية الصنع إلى القاعدة ومليشيات متشددة في اليمن.

وأكد التحقيق على أن الأسلحة الأميركية وصلت قسم منها إلى أيدي الحوثيين الذين يقاتلون التحالف السعودي الإماراتي في اليمن، في إشارة إلى أن الأسلحة استولى عليها الحوثيون خلال المعارك مع السعوديين والتنظيمات المتشددة.

ولفت التحقيق إلى أن السعودية والإمارات استخدمتا الأسلحة الأميركية لشراء ولاءات المليشيات أو القبائل اليمنية، وأن مسؤولا في وزارة الدفاع الأميركية طالب بفتح تحقيق في تسريب السعودية والإمارات أسلحة أميركية باليمن.

وفي ديسمبر/كانون الأول الماضي، ذكر محققون أن كثيرا من الأسلحة البريطانية والأميركية وجدت طريقها إلى المجموعات الموالية للسعودية والإمارات في اليمن، وإلى مجموعات منشقة لدى بعضها علاقات مع تنظيمي القاعدة والدولة الإسلامية.

المصدر: سي أن أن

تعليقات فيسبوك
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.