اتفاق بين أذربيجان وأرمينيا على “خطوات” بشأن الحرب في قره باغ

0

اتفقت أرمينيا وأذربيجان، مساء الجمعة، على عدم استهداف المدنيين والأهداف غير العسكرية في الحرب الدائرة في إقليم قره باغ.

وجاء الاتفاق الذي لم يصل إلى حد إعلان هدنة رابعة، خلال محادثات في جنيف بين وزيري خارجية البلدين ومبعوثين من فرنسا وروسيا والولايات المتحدة التي تشارك في رئاسة مجموعة “مينسك” للوساطة في الأزمة.

وذكر بيان للدول المشاركة في رئاسة مجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا، أن أرمينيا وأذربيجان اتفقتا أيضا على تبادل جثث القتلى وتقديم قوائم بالأسرى خلال أسبوع تمهيدا لإجراء عملية تبادل.

وأشار البيان إلى أن الدولتين ستتواصلان من أجل مناقشة قضايا “متعلقة بآليات محتملة للتحقق من وقف إطلاق النار”.

وبحسب بيان صادر عن وزارة الخارجية الأذرية، شدد الوزير بيراموف خلال المباحثات على ضرورة حل المشكلة في إطار القانون الدولي، وقرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة.

وفي حديثه عن التدابير الإنسانية، شدد بيراموف على النهج البناء لأذربيجان، مشيرًا إلى أنه في هذا السياق، أعادت بلاده من طرف واحد سيدة عجوز، وجثث جنود أرمن قتلوا في الاشتباكات، وظلوا في المناطق التي حررتها أذربيجان من الاحتلال.

وشدد بيراموف على أنه من غير المقبول أن تعمد أرمينيا إطلاق النار على المدنيين والمراكز السكنية، في انتهاك للقانون الدولي.

وتمكنت أذربيجان من تحقيق مكاسب عسكرية منذ اندلاع القتال في 27 أيلول/ سبتمبر، وحررت عددا من المدن والقرى في الإقليم.

وفشلت ثلاث اتفاقيات للهدنة في وقف الحرب كان آخرها في واشنطن يوم الأحد بوساطة وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو.

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.