إيران تعرض هوية شخص تتهمه بالمسؤولية عن انفجار نطنز

0

عرضت إيران، السبت، صورة لشخص قالت إنه المسؤول عن الانفجار في منشأة نطنز النووية.

وقال التلفزيون الإيراني إنه “جرى تحديد هوية مرتكب هذا التخريب وهو رضا كريمي”، مضيفا أن الرجل فر من إيران قبل انفجار الأحد الماضي.

وأشار إلى أن “الخطوات اللازمة والقانونية لاعتقاله وإعادته إلى البلاد جارية”.

وعرض التلفزيون الإيراني، صورا للمتهم الذي يبلغ من العمر 43 عاما، فيما عرض صورا من منشأة نطنز لا تظهر أي آثار للتخريب، وتظهر أجهزة الطرد المركزي في المنشأة.

والاثنين الماضي، أعلنت وسائل إعلام إيرانية أن أجهزة الأمن تمكنت من التعرف على هوية المتسبب بقطع التيار الكهربائي بمنشأة نطنز النووية.

ونقلت وكالة “تسنيم” الإيرانية عن مسؤول مطلع في وزارة الأمن، قوله إنه تم تحديد هوية الشخص الذي تسبب في انقطاع التيار الكهربائي في إحدى قاعات مجمع الشهيد أحمدي روشن في نطنز للتخصيب عن طريق تعطيل النظام الكهربائي.

وأضاف: “يتم اتخاذ الإجراءات اللازمة للقبض عليه”.

وكانت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية نقلت عن مصادر استخباراتية، الأحد، أن الدمار الذي حل بمنشأة “نطنز” النووية في إيران نجم عن “انفجار كبير” قد يؤدي إلى تراجع قدرة طهران على تخصيب اليورانيوم “لتسعة أشهر على الأقل”.

وكانت طهران أعلنت، الأحد، عن وقوع حادث في مصنع نطنز لتخصيب اليورانيوم لم يسفر عن ضحايا أو تلوث، بحسب ما نقلت وكالة فارس عن متحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية.

وقال المتحدث بهروز كمالوندي، إن “مجمع الشهيد أحمدي روشن تعرض لحادث فجر الأحد”، على مستوى “شبكة توزيع الكهرباء”.

وكشفت مصادر مخابراتية، أن جهاز الاستخبارات الإسرائيلي “الموساد”، كان وراء التفجير الذي ضرب مفاعل نطنز النووي الإيراني.

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.