إعادة بناء مسجد لؤلؤة البوسنة وفتحه أمام المصلين مجددا

0

مسجد ألاجا.. من أبرز المساجد العثمانية في البوسنة والهرسك، تعرض للتدمير على يد الصرب خلال حرب البوسنة عام 1992، وتجري إعادة بنائه حاليا لفتحه أمام المصلين مجددا.

ويقع المسجد الذي يوصف بـ “لؤلؤة البوسنة” في مدينة فوجا، شمالي البلاد، وصممه “حسن نزير” الزميل المقرب من المعماري العثماني الشهير “معمار سنان”.

وبني مسجد ألاجا، عام 1549، وفق تصميم أخّاذ، جعله يستحق لقب “لؤلؤة البوسنة” وهدمته القوات الصربية حتى أساساته إبان الحرب.

وتواصل المديرية العامة للأوقاف، مشروع إعادة بناء المسجد، الذي انطلق عام 2014 حيث وصلت أعمال تشييده لمراحلها الأخيرة.

ومن المنتظر أن يفتتح المسجد أمام العبادة مجددا، مع نهاية العام الحالي، أو مطلع العام المقبل، حسبما أفاد دزنان كراجيسنيك، أحد أئمة المدينة، لمراسل الأناضول.

وأكد كراجيسنيك أهمية المسجد، من الناحيتين التاريخية والثقافية، لكافة مسلمي البوسنة والهرسك.

وخلال حرب البوسنة التي وقعت بين 1992-1995 هدمت القوات الصربية المسجد، عبر تفجيره بالديناميت.

وعُثر على الحجارة المتبقية منه، مدفونه في موقعين يبعدان مئات الأمتار، عن موقعه الأصلي.

وتبين لاحقا أنه جرى دفن بقايا المسجد، بشكل متعمد، من قبل القوات الصربية.

ويعد هدم المسجد وغيره من المساجد التاريخية خلال الحرب، من أبرز الأدلة على محاولات الصرب لمحو الآثار الإسلامية في المنطقة.

 

المصدر:الأناضول.

تعليقات فيسبوك
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.