أعيان في برقة يدعون لإخراج مليشيا حفتر من بنغازي

0

دعا أعيان في قبائل برقة الليبية التي عرفت بمواقف مؤيدة للواء الانقلابي خليفة حفتر، الإثنين، إلى إخراج ميليشيا الأخير من مدينة بنغازي (شرق) التي تقع تحت سيطرته.

جاء ذلك في بيان لممثلي تجمع “مكونات برقة الاجتماعية والسياسية والحقوقية” الذين اجتمعوا الإثنين، في مدينة الأبيار شرق بنغازي.

وتشهد بنغازي “انفلاتا أمنيا” نتج عنه تغيير مكان انعقاد جلسة اليمين الدستورية للحكومة، إلى مدينة طبرق (شرق)، وفق وسائل إعلامية محلية.

وقال البيان إن المجتمعين باركوا تشكيل حكومة الوحدة الوطنية، التي أدت اليمين الدستورية الإثنين، أمام مجلس النواب في طبرق.

والإثنين، أدى رئيس الحكومة الليبية الجديدة، عبد الحميد الدبيبة، وأعضاء حكومته، الإثنين، اليمين الدستورية، أمام مجلس النواب في مدينة طبرق، بعدما أدوا اليمين الدستورية في المحكمة العليا بطرابلس (غرب)، لتسلم المهام الثلاثاء.

ودعا البيان ذاته إلى “الكشف عن جميع السجون السرية في برقة، ومعرفة مصير كل المختطفين ومعاقبة من قاموا بالخطف أو أمروا به”، دون اتهام أحد.

ووفق مصادر محلية، تحدثت للأناضول رافضة ذكر اسمها، “تملك بعض مليشيات حفتر، سجونا سرية داخل وخارج بنغازي”، وهو ما لم يتسن التأكد منه من مصدر مستقل.

وطالب البيان بـ”فتح التحقيق في كل الأعمال الإرهابية ومنها اغتيال الناشطة حنان البرعصي (2020) واختطاف النائبة سهام سرقيوة (2019) ومقتل شيخ قبيلة العواقير، أبريّك اللواطي في تفجير (2017)”.

ودعا البيان إلى “إخراج جميع الكتائب والتشكيلات العسكرية من مدينة بنغاري (جميعها تتبع حفتر)، واستلام وزارة الداخلية تأمين المدينة”.

ويأمل الليبيون أن تساهم السلطة الموحدة في إنهاء سنوات من الصراع المسلح، جراء منازعة مليشيا حفتر، للحكومة المعترف بها دوليا على الشرعية والسلطة في البلد الغني بالنفط.

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.