غضب المعارضة الجزائرية من قرارات بوتفليقة

0

أصدرت “حركة مجتمع السلم” الجزائرية (أكبر حزب إسلامي في الجزائر) بيانا، اليوم الثلاثاء، عقب اجتماع لمكتبها التنفيذي، اعتبرت فيه أن القرارات التي أعلنها الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، بتأجيل الانتخابات والدعوة إلى حوار، “التفاف على إرادة الجزائريين” في التغيير.

وذكر البيان أن “الإجراءات التي أعلنها رئيس الجمهورية، لا ترقى إلى طموحات الشعب الجزائري الذي خرج بالملايين في مختلف الولايات يطالب بتغيير فعلي”، معتبرا قرارات بوتفليقة “التفاف على إرادة الجزائريين، يقصد بها تفويت الفرصة التاريخية للانتقال بالجزائر نحو تجسيد الإرادة الشعبية والتخلص نهائيا من النظرة الأحادية الفوقية”.

المصدر: الأناضول

تعليقات فيسبوك
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.