شبكة جواسيس في مطار بغداد مرتبطة بقتل سليماني

0

كشف مسؤول أمني عراقي الخميس، أن التحقيق الأولي يشير إلى تورط شبكة جواسيس داخل مطار بغداد، في عملية اغتيال قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني.

ونقلت “رويترز” عن مسؤول أمني، لم تكشف عن هويته، أن المشتبه فيهم، هم أربعة موظفين من أمن مطار بغداد، وآخران بشركة طيران بمطار دمشق.

وأضاف المصدر ذاته أن “المشتبه فيهم الأربعة نقلوا معلومات للجيش الأمريكي، في إطار شبكة تجسس أوسع”، على حد قوله.

يذكر أن الولايات المتحدة اغتالت سليماني فجر الجمعة الماضي، برفقة نائب رئيس الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس وآخرين، بعد لحظات من خروجهم من مطار بغداد الدولي.

ورد الحرس الثوري على عملية الاغتيال الأمريكية، بإطلاق أكثر من 10 صواريخ باليستية تجاه قاعدة “عين الأسد”، التي تستضيف قوات أمريكية في العراق، ولم تعلن واشنطن عن وقوع خسائر بشرية.

وفي هذا السياق، ذكرت وزارة الخارجية العراقية في بيان لها الخميس، أنها استدعت القائم بأعمال السفارة الإيرانية ببغداد، وأبلغته رفضها “الاعتداء على قاعدة عين الأسد”.

وقالت الوزارة إننا “أبلغنا السفارة الإيرانية رفضنا قصف مقار عسكرية على أرض عراقية”، معتبرة أن القصف الإيراني “خرقا للسيادة”.

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.