رئيس إندونيسيا يأذن بقبول المساعدات الدولية بعد كارثة تسونامي

0

أذن الرئيس الإندونيسي، جوكو ويدودو، لسلطات بلاده بقبول المساعدات الدولية، لمواجهة كارثة الزلزال وأمواج تسونامي الذين ضربا جزيرة إندونيسية، الجمعة الماضية.

وقال توماس ليمبونغ، رئيس مجلس تنسيق الاستثمار في إندونيسيا، عبر توتير، اليوم الإثنين، إن الرئيس سمح لنا بقبول المساعدات الدولية للاستجابة العاجلة للكوارث والإغاثة.

وتابع: “أساعد في تنسيق تقديم المساعدات من القطاعات الخاصة من جميع أنحاء العالم. الرجاء مراسلتي عبر حساباتي في مواقع التواصل الاجتماعي أو عبر البريد الإلكتروني”.

والجمعة، اجتاحت أمواج تسونامي ارتفاعها 6 أمتار، مدينتي بالو ودونغالا، بجزيرة سولاويسي، عقب هزة أرضية عنيفة بقوة 7.5 درجات.

وفي وقت سابق أمس، أعلنت الوكالة الوطنية لإدارة الكوارث في إندونيسيا (حكومية)، الشروع في حفر مقابر جماعية لدفن قتلى الزلزال وعددهم 1203 أشخاص، حسب حصيلة غير نهائية.

وهذه ليست الكارثة الأولى من نوعها التي تضرب إندونيسيا، إذ ضرب زلزال جزيرة سومطرة (شمال)، في 2004، وتسبب في “تسونامي” اجتاح سواحل 13 دولة على المحيط الهندي؛ مخلفا 226 ألف قتيل، بينهم ما يزيد عن 120 ألفا في إندونيسيا.

المصدر: الأناضول

تعليقات فيسبوك
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.