بكاء خامنئي في جنازة سليماني في طهران

0

انطلقت في العاصمة الإيرانية طهران، صباح الاثنين، مراسم تشييع قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، وأمّ مرشد البلاد، علي خامنئي، صلاة الجنازة، بمشاركة عشرات الآلاف.

كلمة لهنية

وألقى رئيس المكتب السياسي لحركة حماس الفلسطينية، إسماعيل هنية، كلمة خلال المراسم، قال فيها: “جئنا من فلسطين لنقدم التعازي للسيد الخامنئي وللجمهورية الإسلامية، ولكل من حمل راية المقاومة ضد المشروع الصهيوني والأميركي في هذه المنطقة، باستشهاد القائد قاسم سليماني”.

وأضاف، بحسب ما ذكره موقع قناة “المنار” التابعة لـ”حزب الله” اللبناني: “نقف اليوم لنعبر عن مشاعرنا الصادقة اتجاه أخ عزيز قدم لفلسطين والمقاومة ما وصلت إليه من القوة والعطاء”.

وتابع: “هذه الجريمة النكراء التي ارتكبها الأمريكيون تعبر عن روح البلطجة والعنجهية التي تغطي كل الجرائم وسفك الدماء وتحديدا على أرض فلسطين”.

ووصف “هنية” اغتيال سليماني بـ”الجريمة النكراء”، مشددا على أنها “تستحق الإدانة والرد والعقوبة لمن ارتكبها”.

كما اعتبر أن “مشروع المقاومة في فلسطين بمواجهة المشروع الصهيوني والهيمنة الاميركية لن يضعف وسيستمر حتى دحر المحتلين عن أرضنا وقدسنا باذن الله تعالى”.

ابنة سليماني

بدورها، وجهت “زينب”، ابنة سليماني، كلمة للحشود المشاركة في الجنازة، قالت فيها إن الولايات المتحدة وحليفتها إسرائيل ستواجهان “يوما أسود” نتيجة قتله.

ووصفت زينب سليماني الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بأنه “معتوه”، وخاطبته بالقول: “لا تعتقد أن كل شيء قد انتهى باستشهاد والدي”.

خليفة سليماني

وكان الإعلام الرسمي في إيران نقل عن القائد الجديد لفيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني، قوله، إنه سيسعى لطرد الولايات المتحدة من المنطقة بعد مقتل قائد الفيلق قاسم سليماني في ضربة أمريكية بالعراق.

ونقلت الإذاعة الرسمية عن إسماعيل قاآني قوله قبيل جنازة سليماني في طهران: “نتعهد بمواصلة مسيرة الشهيد سليماني بنفس القوة…والعزاء الوحيد لنا سيكون طرد أمريكا من المنطقة”.

مستشار خامنئي

بدوره، قال حسن دهقان، المستشار العسكري للمرشد الأعلى بإيران، إن رد بلاده على سليماني، “سيكون عسكريا بالتأكيد، وأنه سيكون ضد مواقع عسكرية”.

جاء ذلك في مقابلة لدهقان مع شبكة “سي أن أن” الأمريكية من طهران، حيث قال: “قيادتنا أعلنت رسميا أننا لم نسع أبدا للحرب، ولن نسعى لها، الأمريكيون هم من بدأوا الحرب، وبناء على ذلك، عليهم قبول ردود الفعل المناسبة على أعمالهم”.

وتابع: “الأمر الوحيد الذي يمكنه إنهاء هذه المرحلة من الحرب، أن يتلقى الأمريكيون ضربة مساوية للضربة التي قاموا بها، وبعدها عليهم ألا يسعوا إلى تجديد الدورة”.

وفي تعليق على تغريدة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، وما قالة عن تحديد 52 هدفا في إيران إن أقدمت الأخيرة على أي عمل ضد أمريكيين أو مصالح أمريكية، قال دهقان إنها “سخيفة وغريبة”.

ولفت إلى أن ترامب “لا يعرف القانون الدولي ولا يعترف بقوانين الأمم المتحدة”.

ووصلت طهران، فجر السبت، جثامين سليماني ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي في العراق، أبو مهدي المهندس، وأربعة آخرين، اغتالتهم الولايات المتحدة في غارة جوية فجر الجمعة، ببغداد.

وعقدت مراسم تشييع لسليماني ورفاقه السبت في الكاظمية وكربلاء والنجف، بالعراق، والأحد في كل من الأهواز ومشهد في إيران، فيما ينتظر أن يتم دفنه في مسقط رأسه بمدينة كرمان، وسط البلاد، الثلاثاء.

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.