الاستشارات النيابية الملزمة انطلقت في لبنان

0

انطلقت الاستشارات النيابية في القصر الجمهوري في بعبدا ببيروت، صباح الخميس، لاختيار رئيس حكومة جديد، خلفا للمستقيل سعد الحريري.

وقالت الوكالة الوطنية للإعلام، إن رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، يجري اليوم الاستشارات النيابية على فترتين قبل الظهر وبعده.

وتابعت بأن الاستشارات النيابية ملزمة لتسمية الرئيس المكلف بتشكيل الحكومة الجديدة.

وفي نهاية الاستشارات، يتشاور رئيس الجمهورية مع رئيس مجلس النواب نبيه بري حول النتائج، ويستدعى من حاز على العدد الأعلى للأصوات فيتم إبلاغه بالتكليف، وفي حال قبوله يصدر عن رئاسة الجمهورية بيان التكليف.

وفي بيت الوسط، بدأ اجتماع كتلة المستقبل برئاسة رئيس حكومة تصريف الأعمال سعد الحريري، الذي أكد الأربعاء، أنه لن يكون رئيس الحكومة المقبلة.

ومنذ إعلان الحريري عدم ترشحه، والذي سبقه اعتذار المقرب منه سمير الخطيب، تبقى اسم وحيد قوي في الساحة بحسب صحف لبنانية، وهو حسان دياب.

واللافت أن دياب يعتبر مرشحا محسوبا على تحالف حزب الله والتيار الوطني الحر.

وكان رئيس التيار الوطني الحر وزير الخارجية جبران باسيل، رحب بإعلان الحريري، اعتذاره عن تكليفه بتشكيل حكومة جديدة.

ونقل مكتب الإعلام في التيار الحر عن باسيل قوله: “نقدر الموقف المسؤول الذي اتخذه الرئيس سعد الحريري بالإعلان أنه لم يعد مرشحاً لرئاسة الحكومة المقبلة وأنه ذاهب إلى الاستشارات النيابية الملزمة غداً”.

ومنذ استقالة الحريري نهاية تشرين أول/ أكتوبر الماضي عقب احتجاجات واسعة، لم تتوصل الأطراف اللبنانية إلى تسمية خلف له.

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.