إطلاق مشروع “مودة” لمواجهة الطلاق في مصر

0

أطلقت الحكومة المصرية مشروعا يهدف إلى تأهيل الشباب المقبلين على الزواج من أجل تقليل نسب الطلاق التي أصبحت مرتفعة بشكل كبير في مصر.

ونشر الموقع الإلكتروني التابع لوزارة التضامن الاجتماعي تفاصيل المشروع، الذي أطلق عليه مشروع “مودة”، الذي سيشمل، زيادة على أعمال التأهيل والتثقيف، تطوير آليات الدعم والإرشاد الأسري وفض النزاعات بما يسهم في خفض نسب الطلاق.

وأظهرت أحدث الإحصائيات الاجتماعية الرسمية التي أصدرها الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء ارتفاع حالات الطلاق مقابل انخفاض عقود الزواج عام 2017، مشيرة إلى أن أغلب قضايا الطلاق كانت بسبب الخلع، وبلغ عدد عقود الزواج 912 ألفا و606 عقود عام 2017 مقابل 938 ألفا و526 عقدا عام 2016، بنسبة انخفاض قدرها 2.8%، بينما بلغ عدد إشهادات الطلاق 198 ألفا و269 إشهادا عام 2017 مقابل 192 ألفا و79 إشهادا عام 2016، بنسبة زيادة قدرها 3.2%، وفق المصدر ذاته.

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.